الأحد , 7 مارس 2021
الرئيسية / أخبار / طلبة الجزائر أمام البرلمان: لا انتخابات تحت حكم العصابات

طلبة الجزائر أمام البرلمان: لا انتخابات تحت حكم العصابات

خرج الطلبة في العديد من الولايات الجزائرية، الثلاثاء، في ثاني مسيرة لهم لشهر رمضان، تحت شعار “صائمين فاطرين كل ثلاثاء خارجين”، تأكيدا منهم على استمرارهم في الاحتجاجات حتى الاستجابة لكافة مطالبهم وعلى رأسها إسقاط رموز النظام.

ونظم الطلاب مسيرات عدة بالجزائر العاصمة، جابت العديد من الشوارع، رفعوا خلالها لافتات عبرت عن رفضهم لرئيس الدولة المؤقت، عبد القادر بن صالح، والانتخابات المزمع إجراؤها في 4 تموز/ يوليو المقبل، وفق ما أفادت به صحيفة “البلاد” الجزائرية.

وردد المحتجون جملة من الشعارات من قبيل: “طلبة واعون للنظام رافضون”، و”طلبة طلبة ولنا الغلبة”، و”سلمية سلمية ومطالبنا شرعية”، و”الطلبة جنود التحرير”، و”طلبة واعون للعصابة رافضون”، و”لا انتخابات تحت حكم العصابات”، وغيرها من الشعارات المعبرة عن مطالبهم في تنحي كافة رموز نظام بوتفليقة. 

وعرفت مدن أخرى مسيرات طلابية أكدوا خلالها استمرارهم في الحراك كل ثلاثاء رغم الصيام والحر حتى تغيير النظام، ورحيل الباءات، واستقلالية القضاء.

يذكر أن جل أطياف المعارضة بالجزائر عبّرت عن رفضها إجراء انتخابات الرئاسة في تموز/ يوليو المقبل، بدعوى عدم توفر الظروف المناسبة لها، ورفض إشراف وجوه نظام بوتفليقة عليها.

ويواجه عبد القادر بن صالح، وبدوي، وأعضاء الحكومة، رفضا شعبيا واسعا باعتبارهم من وجوه نظام الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة.

عن العربي الحر

شاهد أيضاً

“أنا يقظ” تلجأ إلى القضاء لإيقاف تنفيذ ‘إتفاق سرّي’ مبرم بين الحكومة والهياكل القضائية

قررت منظمة “أنا يقظ”، اللجوء إلى القضاء، من أجل إيقاف تنفيذ الإتفاق المبرم بين الهياكل القضائية والحكومة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: