الخميس , 29 يوليو 2021
الرئيسية / أخبار / “القسام” تشن هجوماً صاروخيا كبيرا على مواقع الاحتلال.. حرائق ودمار بأسدود ووقوع جرحى

“القسام” تشن هجوماً صاروخيا كبيرا على مواقع الاحتلال.. حرائق ودمار بأسدود ووقوع جرحى

أعلنت “كتائب القسام”، الإثنين 17 ماي/أيار 2021، أنها بدأت بردّ صاروخي كبير على إسرائيل رداً على “العربدة الجوفاء التي استهدفت قطاع غزة الليلة الماضية، والعدوان المتواصل على الشعب الفلسطيني”.

وقالت الفصائل إن صواريخها استهدفت مدينة أسدود وبئر السبع وعسقلان، وتسببت في حرائق ودمار في بنايات سكنية كما تحدث إعلام إسرائيلي عن إصابة 8 مستوطنين بجراح إثر سقوط صواريخ على مبنيين في أسدود.

ويأتي رد فصائل المقاومة الفلسطينية بعد أن هاجم الجيش الإسرائيلي القطاع، في وقت مبكر من صباح الإثنين 17 ماي/أيار 2021، بنحو  35 هدفاً خلال 20 دقيقة عبر 54 طائرة مقاتلة، واستخدم نحو 110 صواريخ في القصف الذي استهدف غزة، وذلك في ليلة وصفها صحفيون بأنها الأعنف القطاع.

جاءت هذه الهجمات العنيفة لتدخل القطاع في يوم سادس من الحرب، حيث اجتمع الكابنيت الإسرائيلي، مساء الأحد، وأعلن عن عزمه مواصلة الضربات على غزة، رغم جهود دبلوماسية متواصلة من عدة أطراف للوصول إلى تهدئة.

الاحتلال يكشف هدف هذه الغارات

الاحتلال الإسرائيلي اعترف بهذه الضربات، وادَّعى أن القصف استهدف نحو “15 كيلومتراً من الأنفاق التي حفرتها حركة حماس تحت الأرض”، مضيفاً أنها تأتي ضمن “المرحلة الثالثة من مشروع المترو لأنفاق حماس”.

كما ذكر الاحتلال في بيانه أن الغارات التي نفذها ليلاً استهدفت “تسعة منازل لقادة في حماس في أنحاء قطاع غزة”.

وتابع الجيش الإسرائيلي: “من بين المنازل المستهدفة منزل قائد كتيبة بيت حانون وقائد سرية بيت حانون وقائد سرية في مدينة غزة وقائد سرية في مخيم الشاطئ”.

إضافة لذلك، ذكرت وسائل إعلام عربية أن عشرات الغارات الإسرائيلية المتزامنة ضربت عدة مناطق جنوبي وغربي مدينة غزة، وشمالي وجنوبي ووسط القطاع.

ووفق شهود عيان، استهدف القصف الإسرائيلي مواقع للمقاومة الفلسطينية، وأراضي زراعية، وشوارع وبنى تحتية، كما أدى لتدمير مقار أمنية، جنوبي وغربي مدينة غزة.

كما ذكر شهود العيان أن القصف خلّف أضراراً كبيرة في منازل ومبانٍ سكنية، إضافة لتدمير واسع في الشوارع ومفترقات الطرق. كما أدى لانقطاع التيار الكهربائي عن مربعات سكنية بمحيط الأماكن المستهدفة.

عن العربي الحر

شاهد أيضاً

من بين قراراته تجميد عمل البرلمان ورفع الحصانة عن النواب.. سعيّد يفعّل الفصل 80

قال رئيس الجمهورية قيس سعيّد  خلال ترأسه اجتماعا طارئا للقيادات العسكرية والأمنية بقصر قرطاج مساء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: